موضوع حصري طبول الحرب تقرع

  • اللهم ان ظلمت من ضعفي فانصرني بقوتك
  • أحب ما تعبدني به عبدي النصح لي وفي رواية لكل مسلم رواه أحمد عن أبي أمامة الباهلي والحكيم وأبو نعيم
  • {اللهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ} (255) سورة البقرة
  • أربع خصال واحدة فيما بيني وبينك وواحدة فيما بينك وبين عبادي وواحدة لي وواحدة لك فأما التي لي فتعبدني لا تشرك بي شيئا وأما التي لك فما عملت من خير جزيتك به وأما التي بيني وبينك فمنك الدعاء وعلي الإجابة وأما التي بينك وبين عبادي ترضى لهم ما ترضى لنفسك رواه أبو نعيم عن أنس
  • يا ........ زائر .........................هلا تقرا الحديث بتمعن.......................... إﻧﻤﺎ أﺗﻘﺒﻞ اﻟﺼﻼة ﻣﻤﻦ ﺗﻮاﺿﻊ ﺑﮭﺎ ﻟﻌﻈﻤﺘﻲ وﻟﻢ ﯾﺴﺘﻄﻞ ﻋﻠﻰ ﺧﻠﻘﻲ وﻟﻢ ﯾﺒﺖ ﻣﺼﺮا ﻋﻠﻰ ﻣﻌﺼﯿﺘﻲ وﻗﻄﻊ ﻧﮭﺎره ﻓﻲ ذﻛﺮي ورﺣ ﻢ اﻟﻤﺴﻜﯿﻦ واﺑﻦ اﻟﺴﺒﯿﻞ واﻷرﻣﻠﺔ ورﺣﻢ اﻟﻤﺼﺎب ذﻟﻚ ﻧﻮره ﻛﻨﻮر اﻟﺸﻤﺲ أﻛﻠﺆه ﺑﻌﺰﺗﻲ وأﺳﺘﺤﻔﻈﮫ ﺑﻤﻼﺋﻜﺘﻲ أﺟﻌﻞ ﻟﮫ ﻓﻲ اﻟﻈﻠﻤﺔ ﻧﻮرا وﻓﻲ اﻟﺠﮭﺎﻟﺔ ﺣﻠﻤﺎ وﻣﺜﻠﮫ ﻓﻲ ﺧﻠﻘﻲ ﻛﻤﺜﻞ اﻟﻔﺮدوس ﻓﻲ اﻟﺠﻨﺔ رواه اﻟﺒﺰار ﻋﻦ اﺑﻦ ﻋﺒﺎس
  • بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمـنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ (7)
  • قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ (4)
  • سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ [فصلت : 53]
  • أعوذ بكلمات الله التامات التي لا يجاوزهن بر و لا فاجر من شر ما خلق، و برأ و ذرأ، و من شر ما ينزل من السماء و ما يعرج فيها و من شر ما ذرأ في الأرض و من شر ما يخرج منها، و من شر فتن الليل و النهار و من شر كل طارق، إلا طارقا يطرق بخير يا رحمان". رواه أحمد.
  • وَقُل رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ (97) وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَن يَحْضُرُونِ (98) سورة المؤمنون
  • عن أبي سعيد رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: يخرج في آخر أمتي المهدي، يسقيه الله الغيث، وتخرج الأرض نباتها، ويعطي المال صحاحاً، وتخرج الماشية وتعظم الأمة، يعيش سبعاً أوثمانيا، -يعني حججاً-. رواه الحاكم
  • عن أم سلمة رضي الله عنها، قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: المهدي من عترتي من ولد فاطمة. رواه أبو داود وابن ماجه
  • في رواية لأبي داود: لو لم يبق من الدهر إلا يوم لبعث الله رجلا من أهل بيتي يملؤها عدلا كما ملئت جورا .
  • قال ﷺ : " اللهم فاطرَ السموات والأرض، عالمَ الغيب والشهادة، ربَّ كلِّ شيء ومليكَه، أشهد أن لا إله إلا أنت، أعوذ بك من شرِّ نفْسي، وشرِّ الشيطان، وشِرْكَْه ، وأن أقترف على نفسي سوءًا، أو أجرّه إلى مسلم "
  • من شغله قراءة القرآن عن دعائي ومسألتي أعطيته ثواب الشاكرين رواه ابن حذيفة عن شاهين عن أبي سعيد الخدري
  • وعزتي وجلالي ورحمتي لا أدع في النار أحدا قال لا إله إلا الله رواه تمام عن أنس بن مالك
  • اللهم إليك أشكو ضعف قوتي ، وقلة حيلتي ، وهواني على الناس ، أرحم الراحمين ، أنت أرحم الراحمين ، إلى من تكلني ، إلى عدو يتجهمني ، أو إلى قريب ملكته أمري ، إن لم تكن غضبان علي فلا أبالي ، غير أن عافيتك أوسع لي ، أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات ، وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة ، أن تنزل بي غضبك ، أو تحل علي سخطك ، لك العتبى حتى ترضى ، ولا حول ولا قوة إلا بك ) رواه الطبراني
  • اللهم اني مغلوب فانتصر
  • وانذر عشيرتك الأقربين ----------- اللهم فاشهد انني بلغت وحذرت
  • اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
  • يا ........ زائر .........................هلا تقرا الدعاء ... اللهم انك اقدرت بعض خلقك على السحر والشر ولكنك احتفظت لذاتك باذن الضر اللهم اعوذ بما احتفظت به مما اقدرت عليه شرار خلقك بحق قولك وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ
  • اللهم انت خلقتني وانت تهديني وانت تطعمني وانت تسقيني وانت تميتني وانت تحييني ***** لا اله الا الله******
  • إلهي عبد من عبادك ، غريب في بلادك ، لو علمت أن عذابي يزيد في ملكك ، وعفوك عني ينقص من ملكك لما سألتك المغفرة ، وليس لي ملجأ ولا رجاء إلا أنت ، وقد سمعت فيما أنزلت أنك قلت : إني أنا الغفور الرحيم ، فلا تخيب رجائي.
  • يا ........ زائر .........................هلا تقرا القران.......................... ﷽ قل هو ﷲ أحد۝ﷲ الصمد۝لم يلد ولم يولد۝ولم يكن له كفوا أحد.................. ............................. ﷽ قل هو ﷲ أحد۝ﷲ الصمد۝لم يلد ولم يولد۝ولم يكن له كفوا أحد .............................. ﷽ قل هو ﷲ أحد۝ﷲ الصمد۝لم يلد ولم يولد۝ولم يكن له كفوا أحد

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
إيران تحتجز ناقلة نفط في الخليج وتعتقل 7 بحارة

أعلن التلفزيون الإيراني، يوم الأحد، أن الحرس الثوري الإيراني احتجز ناقلة نفط أجنبية في الخليج بذريعة أنها "كانت تهرب الوقود لبعض الدول العربية".

وقال المصدر: "احتجزت بعض القوات البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط أجنبية" في الخليج، وأضاف أن السفينة كانت "تهرب الوقود لبعض الدول العربية".

وقال قيادي بالحرس الثوري إن ناقلة النفط الأجنبية المحتجزة كانت تحمل 700 ألف لتر من الوقود و7 بحارة تم احتجازهم، وفقا لرويترز.

وتأتي هذه الحادثة بعد حوالي شهر على احتجاز إيران ناقلة ترفع علم بريطانيا في مضيق هرمز.​
 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
إيران تحذر الولايات المتحدة من احتجاز ناقلتها النفطية من جديد

قالت طهران الإثنين إنها حذرت واشنطن من القيام بمحاولة أخرى لاحتجاز ناقلتها التي أبحرت من جبل طارق بعد بقائها ستة أسابيع محتجزة في المنطقة البريطانية.

ودخلت إيران في مواجهة بحرية مع بريطانيا حليفة الولايات المتحدة منذ احتجاز البحرية البريطانية للناقلة الإيرانية قبالة سواحل منطقة جبل طارق البريطانية في 4 تموز/يوليو للاشتباه بأنها كانت تنقل نفطاً إلى سوريا في خرق لعقوبات الاتحاد الأوروبي على هذا البلد.

وبعد أسبوعين، احتجز الحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط ترفع العلم البريطاني في مياه الخليج في ما اعتبرته بريطانيا خطوة انتقامية.

وأمرت محكمة جبل طارق العليا الخميس بالإفراج عن الناقلة.


وجاء ذلك رغم طلب أميركي الجمعة باحتجاز الناقلة على اعتبار أنها متورطة في نقل شحنات ممنوعة إلى سوريا عبر الحرس الثوري الإيراني المدرج على لائحة المجموعات الإرهابية في واشنطن.

ورفضت سلطات جبل طارق الطلب الأميركي، مؤكدةً أنه لم يكن بالإمكان إصدار أمر من محكمة لحجز الناقلة من جديد لأن العقوبات الأميركية ضد طهران لا تسري في الاتحاد الأوروبي.

وبحسب الموقع الإلكتروني "مارين ترافيك" المتخصّص في تعقّب حركة السفن فإنّ الناقلة التي تم تغيير اسمها من "غرايس 1" إلى "أدريان داريا" أبحرت ليل الأحد إلى مرفأ كالاماتا اليوناني.

غير أن الوجهة النهائية للناقلة وحمولتها البالغة 2,1 مليون برميل نفط غير واضحة بعد، فيما لم تؤكد السلطات اليونانية حتى الآن أنها سترسو في مرفأ كالاماتا.

وأكدت إيران الاثنين أنها حذرت الولايات المتحدة عبر السفارة السويسرية في طهران التي تمثل المصالح الأميركية في إيران، من محاولة احتجاز الناقلة من جديد.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي في مؤتمر صحافي"إيران أرسلت التحذيرات الضرورية للمسؤولين الأميركيين من خلال القنوات الرسمية ... بعدم ارتكاب مثل هذا الخطأ إذ ستكون له عواقب وخيمة".

-"بلطجة وأحادية"-

وفي المؤتمر الصحافي الاثنين، رفض المتحدث باسم الخارجية الإيرانية فكرة أن يكون هناك رابط بين احتجاز الناقلة الإيرانية في جبل طارق والناقلة البريطانية في مضيق هرمز.

وقال موسوي "لا علاقة على الإطلاق بين هاتين الناقلتين".

وأضاف "قامت تلك السفينة بخرق القواعد البحرية مرتين أو ثلاث"، في إشارة إلى الناقلة "ستينا إيمبيرو" التي ترفع العلم البريطاني وتحتجزها إيران في ميناء بندر عباس.

وتابع "المحكمة تنظر في الأمر، ونأمل أن يكتمل (التحقيق) في أقرب وقت ممكن وأن يصدر حكم".

ورأى أن قرار جبل طارق القضائي الإفراج عن الناقلة شكّل ضربة "للأحادية" الأميركية، موضحاً أن "الأميركيين لم ينجحوا في عقوباتهم الأحادية الجانب غير القانونية".

وأكد أن "رفض الطلب الأميركي" من قبل سلطات جبل طارق "مؤشر إلى أن كلمة أميركا باتت غير مسموعة وإلى أن لا مكان للبلطجة في عالم اليوم".

وحض الدول الأخرى على أن "ترد بصورة قانونية على إجراءات الحظر الأميركية أحادية الجانب وأن ترفضها لأن لا أساس قانونياً لها".

وتصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران منذ انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأحادي الجانب في أيار/مايو 2018 من الاتفاق النووي وإعادة فرض عقوبات على الجمهورية الإسلامية في إطار حملة "الضغوط القصوى" ضدها.

وردت إيران بتعليق تنفيذ بعض التزاماتها في الاتفاق.

وكاد الوضع يخرج عن السيطرة في الأسابيع الأخيرة مع وقوع هجمات ضد سفن، وإسقاط إيران طائرة مسيرة أميركية، واحتجاز ناقلات نفطية.

وفي ذروة الأزمة، ألغى ترامب ضربات جوية ضد إيران في حزيران/يونيو في اللحظة الأخيرة، رداً على إسقاط الطائرة المسيرة الأميركية.

وفي قرارها الإفراج عن الناقلة، أكدت حكومة جبل طارق أنها تلقت ضمانات خطية من إيران بأن السفينة لن تتوجه إلى دول "خاضعة لعقوبات الاتحاد الأوروبي".

لكن إيران نفت اعطاء أية تعهدات بشأن وجهة الناقلة لقاء الإفراج عنها.


****************************************************

بعد جلسة لمجلس الأمن.. الهند وباكستان تتبادلان إطلاق النار في كشمير

تبادلت الهند وباكستان إطلاق نار كثيف عبر الحدود بينهما اليوم السبت، بعد ساعات من عقد مجلس الأمن أول جلسة بخصوص كشمير منذ نحو خمسين عاما؛ إثر إلغاء نيودلهي الحكم الذاتي في القسم الذي تسيطر عليه من الإقليم المتنازع عليه.

وتدور اشتباكات ومناوشات بشكل متقطع على خط المراقبة الذي يقسّم الإقليم المتنازع عليه منذ نهاية الاستعمار البريطاني عام 1947.

وقال مسؤول حكومي كبير في الهند إنّ "تبادل إطلاق النار لا يزال جاريا"، ووصفه "بالكثيف". وذكرت مصادر أنّ جنديا هنديا قُتل، ولم تعلق باكستان بعدُ على هذه التطورات.

ويأتي تبادل إطلاق النار بعد أن ألغت نيودلهي الوضع الدستوري الخاص بالقسم الذي تسيطر عليه من إقليم كشمير في الخامس من أغسطس/آب الجاري؛ الأمر الذي أثار مظاهرات من السكان المحليين وغضب باكستان واستياء الصين.

ردود فعل
وخلال جلسة مجلس الأمن، قال المندوب الصيني إن خطوة الهند سببت توترات في المنطقة، مشيرا إلى أن بلاده لا تعترف بها. لكن نيودلهي جددت تأكيدها أن كشمير مسألة داخلية ولا ينبغي أن تكون موضع تدخل دولي.

وفي واشنطن، قال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أكّد في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان أهمية خفض التوتر بين الهند وباكستان في كشمير من خلال الحوار.

وجاء في بيان رسمي أن خان أطلع الرئيس الأميركي على تطورات الأحداث في كشمير، وتحديدًا ما تشكله الممارسات الهندية من تهديد للأمن والاستقرار في المنطقة، على حد وصف البيان.

وأضاف البيان أن عمران خان أطلع ترامب أيضا على أجواء الجلسة التشاورية التي يعقدها مجلس الأمن الدولي بشأن الموضوع.

وصعّد عمران خان -عبر حسابه على تويتر صباح أمس الجمعة- قائلا "إن على حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي العنصرية الهندوسية الفاشية أن تعلم أنه بينما يمكن هزيمة الجيوش والمسلحين والإرهابيين على أيدي قوات متفوقة، يخبرنا التاريخ أنه عندما تتحد أمة وتناضل في سبيل الحرية ولا تخشى الموت؛ لا يمكن لأي قوة أن تمنعها من تحقيق هدفها".

وأضاف في تغريدة ثانية "لهذا السبب فإن العقيدة الإقصائية لحكومة مودي التي تسعى لتوطيد هيمنة الهندوس، مع أساليبها الفاشية في جامو وكشمير، ستفشل فشلا ذريعا في محاولتها إخماد نضال الكشميريين في سبيل الحرية".

عودة حذرة
من جهة أخرى، بدأت السلطات الهندية اليوم إعادة خدمة الهواتف تدريجيا في المنطقة المضطربة، بعد أسبوعين تقريبا من انقطاع كامل للاتصالات تم فرضه قبل ساعات من قرار رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي بإلغاء الحكم الذاتي للإقليم.

وقال قائد الشرطة المحلية إن 17 من أصل مئة خط هاتفي أعيد تشغيلها السبت، لكن الهواتف النقالة والإنترنت ما زالتا مقطوعتين.

وبسبب خشية الحكومة المركزية من تنظيم احتجاجات واضطرابات، تخضع كشمير -التي باتت تابعة للإدارة الهندية المركزية- لإجراءات مشددة منذ الرابع من أغسطس/آب الجاري، أي قبل يوم من حرمان نيودلهي من الحكم الذاتي.

ونُشر عشرات الآلاف من عناصر القوات الهندية الإضافيين، الذين انضموا إلى نصف مليون منتشرين هناك، مما حوّل أجزاء من مركز المنطقة (مدينة سريناغار) إلى حصن تنتشر فيه حواجز الطرق والأسلاك الشائكة.

**************************************************

مسؤول كردي: إيران تحشد قواتها قرب حدود العراق

أفاد مسؤول عراقي كردي السبت بأن إيران عززت تواجد قواتها العسكرية على طول الحدود العراقية الإيرانية، بما في ذلك الحدود مع إقليم كردستان.

وقال قائمقام قضاء سوران في محافظة أربيل كرمانج عزت لـ"راديو سوا" إن "القوات الإيرانية أنشأت ثكنات عسكرية إضافية على الحدود، بعد تصاعد الأزمة بين طهران وواشنطن".

واستبعد عزت أن "يقدم الجيش الإيراني على تنفيذ عمليات على بعض القرى الحدودية في إقليم كردستان أو داخل الأراضي العراقية بشكل عام".
وكانت إيران أعلنت في يوليو الماضي شن هجمات باستخدام طائرات مسيرة وصواريخ على مواقع للمعارضة الإيرانية المسلحة، قرب الحدود مع إقليم كردستان العراق.

وتتكرر الاشتباكات في المنطقة بين قوات الأمن الإيرانية وجماعات مسلحة كردية إيرانية تتخذ من العراق، المجاور قاعدة لها، مثل حزب الحياة الحرة الكردستاني، الذي تتهمه طهران بالارتباط بمسلحي حزب العمال الكردستاني في تركيا.


**************************************************

إيران تخطط لمرحلة ثالثة لتقليص التزامها بالاتفاق النووي


طهران: أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، الإثنين، أن بلاده تخطط لبدء المرحلة الثالثة لتقليص الالتزامات التي تتقيد بها بموجب الاتفاق النووي.

وقال موسوي في مؤتمر صحافي بطهران: “المرحلة الثالثة يجري التخطيط لها، بما يتناسب مع الظروف التي تواجه إيران وبقية الدول الموقعة على الاتفاق النووي”، حسبما نقلت وكالة أنباء “فارس” (شبه رسمية).

وأضاف: “يبذل الرئيس الفرنسي (إيمانويل) ماكرون جهودا (من أجل الحفاظ على الاتفاق)، وقد دعمته بقية الدول الأوروبية”.

وتابع: “نتطلع الى رؤية ما ستحققه هذه الجهود الدبلوماسية في هذه المدة القصيرة التي يتعين علينا فيها بدء المرحلة الثالثة، ومن ثم سيقرر المجلس الأعلى لمراقبة الاتفاق النووي اتخاذ أو عدم اتخاذ (قرار حول) المرحلة الثالثة من قبل إيران”.

ولم يوضح موسوي ما هي طبيعة وتفاصيل المرحلة الثالثة المشار إليها.

ويأتي تلويح طهران بالمرحلة الثالثة عقب إعلانها، في مرحلة أولى، تقليص التزاماتها بشأن الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية لعام 2015، قبل أن ترفع مستوى تخصيب اليورانيوم إلى مستوى يحظره الاتفاق، ما أثار تنديدا دوليا واسعا.

وتطالب طهران الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق بالتحرك لحمايته من العقوبات الأمريكية، وذلك منذ انسحاب واشنطن منه في مايو/ أيار 2018.

وبانسحابها، قررت واشنطن فرض عقوبات اقتصادية على إيران وشركات أجنبية لها صلات مع طهران، ما دفع بعض الشركات، خصوصا الأوروبية، إلى التخلي عن استثماراتها هناك.

وفي مسعى لحماية بعض قطاعات الاقتصاد الإيراني على الأقل من العقوبات الأمريكية الشاملة والإبقاء على الاتفاق النووي مع طهران، أسست فرنسا وبريطانيا وألمانيا آلية الغرض الخاص، التي تعرف باسم “إنستيكس”.

وتحاول الدول الأوروبية الثلاث دفع إيران إلى الالتزام بتعهداتها بموجب الاتفاق المبرم لكبح برنامجها النووي، من خلال مساعدتها على تفادي العقوبات التجارية الأمريكية، إذ تأمل بأن تفي “آلية إنستيكس” بمعايير التمويل المشروع التي وضعتها مجموعة العمل المالي، ومقرها العاصمة الفرنسية باريس.

 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
رئيس وزراء باكستان يحذر من خطر اندلاع حرب نووية مع الهند

********************************

حزب الله يدمر آلية عسكرية.. وإسرائيل ترد بقصف جنوب لبنان

********************************

في ذكرى الحرب العالمية الثانية.. خبراء: من هنا تبدأ الحرب الثالثة

توقعات ثعلب السياسة الأمريكية تؤكد دقتها


"طبول الحرب تدق بالفعل في الشرق الأوسط، والأصم فقط هو من لا يسمعها"، تلك العبارة التي قالها ثعلب السياسة الأمريكية هنري كيسنجر، الذي يوصف بكونه أحد أبرز الدهاة الساسيين في العالم، تثبت حقيقتها مع مرور الوقت.

مقولة كيسنجر هذه مضى عليها أكثر من أربعة أعوام ونصف العام، وما يعيد ذكرها أنها كانت أكثر التوقعات المناطقية التي ستشهد حرباً عالمية جديدة قرباً من الواقع، إذ تشهد عديد من المناطق في العالم توترات سياسية تنذر بوقوع حرب قد تتدخل فيها دول أخرى لتتحول إلى حرب عالمية.

والتوقعات بنشوب حرب عالمية ثالثة، تستعيد ذاكرة الكوارث التي جلبتها الحرب العالمية الثانية، لا سيما مع حلول ذكرى انطلاقها.

ذكرى الحرب العالمية الثانية
بدأت الحرب العالمية الثانية في مثل هذا اليوم الأول من سبتمبر عام 1939 في أوروبا، أي قبل 80 عاماً تماماً، وانتهت في الثاني من سبتمبر عام 1945، وشاركت فيها معظم دول العالم، حيث انقسمت الدول إلى حلفين عسكريَّين متنازعين: دول المحور، ودول الحلفاء.

انطلقت هذه الحرب التي شارك فيها أكثر من 100 مليون شخص من أكثر من 30 بلداً، عندما اجتاحت ألمانيا بولندا، وما لبثت أن توالت بعدها العديد من الحروب في مختلف مناطق أوروبا، ومنها: رومانيا، وفنلندا، وبولندا، ودول البلطيق.

امتدت الحرب لتشمل دولاً ومناطق من خارج القارة الأوروبية، مثل: شمال أفريقيا، وشرقي أفريقيا، والمحيط الأطلسي، بالإضافة إلى غزو دول المحور للاتحاد السوفييتي في يونيو عام 1941؛ وهو الأمر الذي أدى إلى إشعال الجبهة الشرقية، ودفع اليابان إلى الهجوم على ميناء بيرل هاربر، ومنطقة ملايا البريطانية في المحيط الهادي.

انتهت الحرب العالمية الثانية، التي خلفت أكثر من 60 مليون قتيل، بهزيمة ألمانيا، وبسيطرة الاتحاد السوفييتي على برلين، حيث أعلنت ألمانيا استسلامها غير المشروط في 8 مايو عام 1945.

أما على الجبهة اليابانية فقد انتهت الحرب بإلقاء الولايات المتحدة الأمريكية قنبلتين نوويتين على هيروشيما وناغازاكي باليابان، وذلك في 6 أغسطس و9 أغسطس من عام 1945؛ وهو الأمر الذي أدى إلى استسلامها في 15 أغسطس 1945.

مناطق اندلاع الحرب العالمية الثالثة
منذ سنوات تتحدث تقارير إعلامية عن سيناريوهات متوقعة للحرب العالمية الثالثة، ومناطق نشوبها، وغالباً التوقعات كانت تذهب إلى أن الحرب ستنطلق من كوريا الشمالية، أو تايوان، أو أوكرانيا، أو تركيا، أو من منطقة الخليج العربي.

كوريا الشمالية
على مدى العامين الماضيين، لا سيما مع تولي الرئيس دونالد ترامب إدارة البيت الأبيض، كانت التهديدات المتبادلة تتوالى بين الأخير ونظيره الرئيس الكوري الشمالي، كيم جونغ أون.

فقد نجحت كوريا الشمالية في صنع الصواريخ الباليستية، التي كانت تراها واشنطن مصدر تهديد كبيراً للعالم؛ وهو ما جعل التوقعات تذهب إلى نشوب حرب ستضطر اليابان والصين إلى المشاركة فيها أيضاً.

لكن التقارب الذي حصل خلال الأشهر الأخيرة، بين واشنطن وبيونغ يانغ، خفض من توقعات اندلاع حرب كونية في تلك المنطقة من العالم، لكن إلى متى؟

الخلاف الروسي - الأوكراني
تتبادل أوكرانيا وروسيا الاتهامات، بسبب خرق القانون البحري الدولي، ويستند الجانبان في موقفهما إلى اتفاقية القانون البحري الدولية المبرمة في 1982 والتي انضم إليها البلدانِ في 1990.

وفي الوقت الذي تشدد فيه أوكرانيا على أساس هذه الاتفاقية وعلى حرية التنقل في طريق كيرتش وكذلك ببحر آزوف، يحاول الجانب الروسي وضع حدود إقليمية.

بالإضافة إلى هذا يوجد بين البلدين اتفاق ثنائي حول الاستخدام الحر لطريق كيرتش وبحر آزوف، وهذا الاتفاق تستند إليه أيضاً كييف، فضلاً عن أن موسكو لم تلغِ العمل به قط.

ونتيجة هذه التوترات والخلافات مع روسيا، كانت أوكرانيا محطة متوقعة لانطلاق حرب عالمية، لكن مؤخراً تراجعت حدة التهديدات والتوترات بين البلدين، وأخذت سياسة التفاهم دوراً بين الجانبين.

تايوان والتهديد الصيني
تعتبر تايوان حتى وقت قريب، منطقة مهدَّدة بوقوع حرب فيها من الممكن أن تتحول إلى حرب عالمية، وكانت توقعات عديد من الخبراء تذهب في هذا الاتجاه، ومن بينهم الخبير الأمريكي في مسائل الدفاع والأمن القومي البروفيسور روبرت فارلي.

في مقال نشرته صحيفة "ذي ناشيونال إنترست"، في ديسمبر 2017، يستشهد فارلي بقول الدبلوماسي الصيني لي كيكسين إن بكين "ستوحد تايوان" بالقوة لحظة وصول السفن العسكرية الأمريكية إلى هذه الجزيرة.

ورأى فارلي أن "اللاعبين المهمين مثل الصين والولايات المتحدة جاهزون للسماح للعلاقات التي يجب أن تكون قابلة للتنبؤ وتتطلب دبلوماسية حذرة، بالتطور بشكل غير محدد؛ وهو ما قد يؤدي إلى اشتعال نزاع مدمر".

تركيا.. بين "الناتو" وموسكو
بلغت حدة الخلاف التركي - الأمريكي أوجها في 2018؛ فتركيا التي تعتبر عضوة بحلف الناتو لم تنجح في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، وتُواصل تقوية علاقاتها مع موسكو.

وبلغ الخلاف السياسي بين أنقرة وواشنطن حداً وصل إلى شن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حملة فرض ضرائب وعقوبات، أضرت بالاقتصاد التركي.

بالإضافة إلى شن ترامب حملة مستمرة على منصة "تويتر"، كان يسهم من خلالها في دفع العملة التركية إلى التراجع.

عدة خطوات اتخذها الطرفان أدت إلى تهدئة الأجواء بينهما، لكن بعد عدة شهور ظهرت الخلافات من جديد على السطح، لا سيما مع لجوء أنقرة إلى شراء منظومة صواريخ "إس-400" الروسية.

الخليج العربي.. المنطقة الأكثر خطراً
تعتبر منطقة الخليج العربي المنطقة التي كانت حاضرة في توقعات جميع الخبراء، وهم يدرجون المناطق التي ستنطلق منها حرب عالمية ثالثة.

فوجود ما تعتبره دول المنطقة "تهديداً" إيرانياً، بسبب قدرة طهران على التدخل في شؤونها الداخلية، لا سيما من خلال أتباع لها من مواطني هذه الدول، موالين عقائدياً لمبدأ "الولي الفقيه"، يجعل وقوع صراع يتحول إلى حرب عالمية متوقع الحدوث.

هذه التخوفات دفعت السعودية، وحليفتها الإمارات بالإضافة إلى البحرين، إلى تكوين تحالف ضمَّ أمريكا وإسرائيل ودولاً أخرى؛ بهدف التصدي للتهديدات الإيرانية، وفق رؤيتها.

ومع مرور الوقت تزداد منطقة الخليج العربي توتراً؛ خاصة أنها شهدت اعتداءات ملاحية وتفجيرات سفن، خلال الأشهر القليلة الماضية، تتهم الولايات المتحدة إيران بتنفيذها، في حين اعترفت الأخيرة بإسقاط طائرة أمريكية مسيَّرة.

وتزداد أيضاً التهديدات الإيرانية حدة، لا سيما من قِبل قادة "الحرس الثوري"، وما زاد من حدتها تعرُّض مواقع تابعة لمليشيات موالية لإيران في العراق وسوريا ولبنان، لضربات جوية من قِبل طيران أمريكي وإسرائيلي.

رأي كيسنجر الأكثر دقة
وبعد أكثر من عامين على طرح أكثر الخبراء في السياسة والحروب دراية بالعالم، حول المناطق المتوقع أن تنطلق منها الحرب العالمية الثالثة، بدا توقع وزير الخارجية الأمريكي الأسبق هنري كيسنجر ، الذي سبق جميعَ الخبراء بتوقعه، الأقرب إلى الواقع والأكثر دقة.

حيث قال كيسنجر في حوار تلفزيوني، أجري في فبراير 2015: إن "الحرب العالمية الثالثة باتت على الأبواب، وإيران ستكون ضربة البداية في تلك الحرب، التي سيكون على إسرائيل خلالها أن تقتل أكبر عدد ممكن من العرب وتحتل نصف الشرق الأوسط".

وأكد كيسنجر أن طرفَي الحرب هما روسيا والصين من جهة، والولايات المتحدة من جهة أخرى.

وأضاف: "لقد أبلغنا الجيش الأمريكي أننا مضطرون إلى احتلال سبع دول في الشرق الأوسط؛ نظراً إلى أهميتها الاستراتيجية لنا؛ خاصة أنها تحتوي على البترول وموارد اقتصادية أخرى، ولم يبقَ إلا خطوة واحدة، وهي ضرب إيران".

واستطرد يقول: "عندما تفيق الصين وروسيا من غفوتهما سيكون (الانفجار الكبير) والحرب الكبرى قد قاما، ولن تنتصر فيها سوى قوة واحدة هي إسرائيل وأمريكا".

وزاد: "سيكون على إسرائيل خلالها القتال بكل ما أوتيت من قوة وسلاح؛ لقتل أكبر عدد ممكن من العرب واحتلال نصف الشرق الأوسط".

كيسنجر، الذي يوصف بأنه أحد أهم مهندسي النظام العالمي الجديد، أكد بالقول: إن "طبول الحرب تدق بالفعل في الشرق الأوسط، والأصم فقط هو من لا يسمعها"، مشيراً إلى أنه "إذا ما سارت الأمور كما ينبغي فسوف تسيطر إسرائيل على نصف منطقة الشرق الأوسط".

وذكر أن "أمريكا وإسرائيل جهزتا نعشاً لروسيا وإيران، وستكون إيران هي المسمار الأخير في هذا النعش، بعد أن منحتهما أمريكا فرصة للتعافي والإحساس الزائف بالقوة. بعدها ستسقطان للأبد، لتتمكن أمريكا من بناء مجتمع عالمي جديد، لن يكون فيه مكان إلا لحكومة واحدة تتمتع بالقوة الخارقة".
 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على نبينا محمد واله وصحبه الكرام وسلم تسليما كثيرا
الحرب على الابواب في تواتر شديد بالرؤى بحرب قادمه ضد ايران
قد تشتعل باي لحظه الله يسترنا منها
قد تضربها امريكا ضربه غير قاتله وستفتح الباب على مصراعيه لتنتقم منا
لانها ناويه تضربها من اراضينا وستدخل روسيا الحرب كحليف لايران
ستكون الحرب على اراضينا وهم في بلادهم متفرجين
الله يسترنا مما هو قادم
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
للرفع ..

هجمات أرامكو.. مسؤول أميركي وآخر عراقي يكشفان مصدرها

نقلت شبكة "سي إن إن" الأميركية عن مسؤول أميركي رفيع قوله إنه من المحتمل أن يكون العراق أو إيران مصدر الهجمات على السعودية، في حين قال مسؤول مخابرات عراقي رفيع لموقع "ميدل إيست آي" البريطاني إن هجمات السبت الماضي تمت بواسطة طائرات مسيرة إيرانية أطلقت من جنوبي العراق، وهو ما نفته بغداد أمس.

وأشار المسؤول الأميركي لقناة "سي إن إن" إلى أن الجانب العراقي كان واضحا بأن الهجوم على منشأتي شركة أرامكو السعودية لم يكن مصدره المجال الجوي العراقي، ملمحا إلى أن إيران قد تكون على الأرجح مصدر الهجوم.
وقال المصدر نفسه -استنادا إلى صور خاصة بالأقمار الاصطناعية اطلعت عليها شبكة "سي إن إن"- إنه من غير المحتمل أن تكون الهجمات قد تمت من اليمن.
وأضاف المسؤول أن الهجمات استهدفت 19 موقعا، وهو ما لا يمكن أن يحدث بواسطة عشر طائرات مسيرة كما يدعي الحوثيون، حسب قوله.
رصد بالكويت
وأشار المسؤول الأميركي إلى تقارير بشأن رصد الكويت طائرة مسيرة في مجالها الجوي قبل الهجوم على السعودية، مضيفا أن المعلومات الاستخباراتية السعودية أشارت إلى هجوم محتمل بصاروخ كروز، وأن الولايات المتحدة لم تتأكد بعد من هذه المعلومات.

وامتنع المسؤول الأميركي عن ذكر الخيارات التي تنظر فيها إدارة ترامب، مشيرا إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يريد دراسة كل الخيارات الممكنة.

ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية عن مسؤولين أميركيين قولهم إن المحققين السعوديين يشيرون إلى أن منشآت النفط استهدفت بصواريخ بالستية متوسطة المدى تستطيع التحليق لألف ميل.

وأضافت الصحيفة الأميركية أن مسؤولين غربيين في المنطقة يتساءلون إن كان من سموهم المتشددين العسكريين في إيران يحاولون إخراج دبلوماسية واشنطن- طهران عن مسارها في حال كانت إيران هي من تقف وراء الهجمات.

معسكرات الحشد
وفي سياق متصل، صرح مسؤول مخابرات عراقي رفيع لموقع "ميدل إيست آي" بأن الضربات التي شلت صناعة النفط السعودية في وقت مبكر أمس الأول السبت تمت بواسطة طائرات مسيرة إيرانية أطلقت من معسكرات للحشد الشعبي في الجنوب العراقي.

وقال المسؤول العراقي إن الهجمات على منطقتي بقيق والخريص (شرقي السعودية) كانت ردا على الغارات الإسرائيلية بطائرات مسيرة على معسكرات للحشد ومواكبه في أغسطس/آب الماضي، والتي تم تنسيقها وتمويلها من قبل السعوديين.

وأشار المصدر نفسه إلى أن ثمة سببين وراء شن هجمات السبت: الأول رسالة من إيران إلى أميركا وحلفائها بأنه ما دامن الضغوط والعقوبات مستمرة على طهران فلا أحد سينعم بالاستقرار في المنطقة.

وأما السبب الثاني المباشر –حسب المسؤول المخابراتي العراقي- فهو توجيه إيران ردا قويا على الغارات الإسرائيلية الأخيرة التي انطلقت من مناطق تسيطر على وحدات حماية الشعب الكردية (شمال شرقي سوريا) على مواقع للحشد الموالي لطهران.

وذكر موقع "ميدل إيست" أن المخابرات العراقية تعتقد أن الغارات الإسرائيلية خُطط لها عندما زار وزير الدولة السعودية لشؤون الخليج تامر السبهان مواقع وحدات حماية الشعب في يونيو/حزيران الماضي.

أميركا مستعدة
وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في سلسلة تغريدات نشرها قبل ساعات إن بلاده على أهبة الاستعداد للرد على الهجوم الذي استهدف البنية التحتية النفطية السعودية.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو حمّل إيران المسؤولية عن الهجمات على أرامكو
، التي تسببت في تعطيل نصف إنتاج السعودية النفطي المقدر بعشرة ملايين برميل يوميا.

وقال ترامب "هناك سبب يدفعنا إلى الاعتقاد بأننا نعرف المرتكب، ونحن على أهبة الاستعداد للرد على أساس عملية التحقق، لكننا ننتظر من المملكة أن تخبرنا من تعتقد أنه سبب هذا الهجوم، وبأي أشكال سنمضي قدما".

وذكرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أن إدارة ترامب تفكر في رد عسكري جدي على هجمات أرامكو، رغم دعوات من وزارة الدفاع (بنتاغون) إلى ضبط النفس.


وسارع عدة أعضاء ديمقراطيين في الكونغرس للإعراب عن رفضهم أي تدخل عسكري، فقال السيناتور كريس ميرفي ردا على ترامب "ليس لنا حلف دفاعي مشترك مع السعودية ولا يجب أن نتظاهر بذلك".

كما قال السيناتور البارز بيرني ساندرز إن "الكونغرس لن يمنح ترامب السلطة لشن حرب كارثية فقط لأن النظام الوحشي السعودي طلب منه ذلك". وأما السيناتور الديمقراطي الآخر تيم كين فاعتبر أنه يجب على الولايات المتحدة ألا تذهب للحرب لحماية النفط السعودي.

تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين أميركا وإيران تدهورت في الفترة الأخيرة عقب تشديد واشنطن عقوباتها على طهران للدفع لإبرام اتفاق نووي جديد بدل الاتفاق المبرم بين إيران والقوى العالمية عام 2015، ووقعت في الأشهر الأخيرة عدة هجمات على منشآت نفطية سعودية وناقلات نفط في مياه الخليج.​
 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
سبحان الله ..بالنظر إلى المنحى الذي تتخذه الأمور و التوترات الشديدة المتفاقمة قد يكون تاريخ 23/09 هذا العام هو نقطة البداية لمشروع علو اليهود و إقامة دولتهم الزائفة من النيل إلى الفرات و كذا "النظام العالمي الجديد " الذي يروجون له
قد نشهد الأسبوع القادم قصف إيران

مصادر لـCNN: ترامب ينتظر قرار قادة السعودية للرد على إيران والبنتاغون أعدّ خطة

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—كشفت مصادر أن مسؤولي وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" تلقوا أوامر لتحضير خطة "رد جزئي" ضد إيران، خلال اجتماع في البيت الأبيض، الاثنين.

وأضافت المصادر المطلعة على مجريات الملف، في تصريحات لـCNN أن البيت الأبيض ينتظر قرارا من قادة المملكة العربية السعودية حول طبيعة الرد، قبل المضي قدما.


وحول التوقيت، قالت المصادر إن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، سيصل إلى المملكة العربية السعودية، مساء الثلاثاء، للتواصل مع القادة السعوديين، ولن يتم المضي قدما بأي خطوة قبل عودة بومبيو لواشنطن حيث سيعقد اجتماع لفريق الأمن القومي للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.


من جهتها أعلنت وزارة الدفاع السعودية أنها ستعقد مؤتمرا صحفيا، الأربعاء، لإعلان نتائج التحقيقات في الهجوم الذي استهدف معملين لشركة أرامكو النفطية السعودية في منطقتي بقيق وخريص.


***************************************

و في شبه القارة الهندية قوتان نوويتان على شفير الصدام


الهند تصعّد وتتوقع السيطرة على كشمير الباكستانية


قال وزير الخارجية الهندي سوبرامانيام جايشانكار إن الشطر الخاضع لسيطرة باكستان من إقليم كشمير، يخص الهند، وإن بلاده تتوقع السيطرة عليه يوما ما، وذلك في ظل تصاعد أجواء التوتر بين البلدين عقب إلغاء نيودلهي الوضع الخاص للجزء الذي تسيطر عليه من الإقليم.

وقال جايشانكار -في مؤتمر صحفي- إن "موقفنا بشأن الجزء الذي تحتله باكستان من كشمير واضح دائما، وهو أنه جزء من الهند، ونتوقع يوما ما أن نفرض سيطرتنا عليه".

وجاءت تصريحات جايشانكار تعقيبا على ما قاله وزير الدفاع الهندي راجناث سينغ في وقت سابق، إنه إذا كانت الهند ستعقد محادثات مع باكستان فإنها ستكون بشأن كشمير المحتلة.

وأضاف وزير الخارجية أنه ينبغي على باكستان أن تتخذ أولا إجراء ضد الإرهاب من أجل بدء حوار مع الهند، معتبرا أن إسلام آباد "لا تفعل شيئا فيما يتعلق بالقضاء على شبكة الإرهاب".

وكانت الحكومة الهندية قد ألغت في 5 أغسطس/آب الماضي بنود المادة 370 من الدستور، التي تمنح الحكم الذاتي لولاية جامو وكشمير، الشطر الخاضع لسيطرتها من الإقليم.

كما قطعت السلطات الهندية الاتصالات الهاتفية والإنترنت والبث التلفزيوني في المنطقة، وفرضت قيودا على التنقل والتجمع، ويرى مراقبون أن خطوات نيودلهي من شأنها السماح للهنود من ولايات أخرى بالتملك في الإقليم، وبالتالي إحداث تغيير في التركيبة السكانية للمنطقة، لجعلها ذات أغلبية غير مسلمة.

رفع القيود
في غضون ذلك، طالبت المحكمة العليا في الهند، الثلاثاء، الحكومة برفع القيود المفروضة في جامو وكشمير، وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها بأقصى سرعة ممكنة.

ولوّح قاضي المحكمة رانجان غوغوي بإمكانية قيامه بزيارة إلى المنطقة بنفسه حال لزم الأمر، للاطلاع على الأوضاع هناك، بحسب قناة "أن دي تي في" المحلية.

وتأتي هذه الخطوة وسط ادعاءات بمواجهة سكان الإقليم ذي الأغلبية المسلمة صعوبات في الوصول إلى بناء المحكمة العليا الخاصة بالإقليم، نظرا للقيود التي فرضتها الحكومة المركزية في أغسطس/آب الماضي، عقب إلغاء الوضع الخاص الذي يتمتع به الإقليم.​
 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
انطلق من الشمال برعاية إيران.. السعودية تعرض أدلتها في هجوم أرامكو

عرضت وزارة الدفاع السعودية -في مؤتمر صحفي اليوم- بيانات وصورا وحطام طائرات مسيرة وصواريخ قالت إنها تشير إلى دور إيران في الهجوم الذي ضرب منشأتين نفطيتين لشركة أرامكو شرقي السعودية السبت الماضي.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية العقيد تركي المالكي إن البيانات المتوفرة تظهر استحالة انطلاق الهجوم من اليمن، وذلك ردا على إعلان جماعة الحوثي اليمنية مسؤوليتها عن الهجوم.

وأوضح المتحدث أن التحقيقات أشارت إلى أن الهجوم على أرامكو جاء من جهة الشمال، وأنه كان "بلا شك" برعاية إيران، واستخدمت فيه أسلحة وتكنولوجيا إيرانية، حسب قوله.

وأضاف أن نطاق حركة الطائرات المسيرة المهاجمة كان من الشمال إلى الجنوب، لكنه أشار إلى استمرار التحقيقات لتحديد مكان انطلاق الهجوم بدقة.

طائرات مسيرة وصواريخ
وقال المتحدث إن الهجوم –الذي استهدف معملي أرامكو في بقيق وخريص- نفذ باستخدام 18 طائرة مسيرة وسبعة صواريخ كروز، منها ثلاثة صواريخ لم تصب أهدافها.

وذكر أن الهجوم نفذ بقدرات نوعية، وأن الطائرات المهاجمة استخدمت نظام تموضع متقدما، فضلا عن الصواريخ الموجهة بدقة.

وأضاف أن من بين الأسلحة المستخدمة في الهجوم طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز "دلتا وينغ"، وصواريخ إيرانية من طراز "يا علي".

ورأى المتحدث السعودي أن الهجوم على أرامكو كان "ممنهجا" لتدمير البنية التحتية السعودية، كما وصفه بأنه هجوم على الاقتصاد العالمي والتجارة العالمية، ودعا المجتمع الدولي إلى وضع حد "لدعم إيران للمجموعات الإرهابية".​
 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
عـاجـل: بومبيو: واشنطن تقف مع السعودية وتدعم حقها في الدفاع عن نفسها




*********************

رئيس الوزراء العراقي: المنطقة على حافة حرب ونعمل على منعها

أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي مساء أمس الأربعاء، أن العراق يحاول أن يتدخل لمنع الحرب في المنطقة، وأنه لا يمكن أن يكون أداة للعدوان على دول الجوار.

وقال عبد المهدي "إن العراق يحاول منع وقوع الحرب في البلاد والمنطقة ونريد استيعاب المشاكل والأزمات بطريقة إيجابية، بهدف الحفاظ على سيادة واستقرار العراق الذي يسعى إلى نزع فتيل الأزمة، ولدينا علاقات ممتازة مع دول الجوار ودول العالم".

وأضاف "نحن في العراق لدينا علاقات جيدة مع سوريا وبعض الفصائل الاجتماعية المعارضة وأيضا لدينا علاقات ممتازة مع دول مجلس التعاون الخليجي ودول العالم الأخرى".

وأكد عبد المهدي "أن العراق لا يمكن أن يكون أداة للعدوان على دول الجوار، ولدينا تأكيدات أن الصواريخ التي سقطت على منشآت نفطية سعودية لم تنطلق من العراق".

وتابع "إذا أصبح العراق ساحة حرب فإن المنطقة ستشتعل، وندعو الجميع إلى الحوار ورفع الصدام المسلح في المنطقة".

ومضى رئيس الوزراء العراقي قائلا "إن اتخاذ قرار الحرب سيكون صعبا، وإن الجميع اليوم في حالة حذر شديد، وإن الذهاب إلى الحرب واندلاعها سيكون مؤلما وقاسيا"، مضيفا "أن المنطقة صغيرة ولا تتحمل وسائل الحرب المدمرة التي أصبح يمتلكها الجميع".

ونوه عبد المهدي إلى أن "الجميع يحرص على إقامة أفضل العلاقات مع العراق، ولدينا قوات أجنبية على الأراضي العراقية لمحاربة داعش (تنظيم الدولة) ولتدريب القوات العراقية"

*********************

الهجوم على آرامكو: ترامب يلوح بـ "خيارات عديدة آخرها الحرب في الرد على إيران"

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الحرب هي "الخيار النهائي" في التعامل مع إيران بعد اتهامها بالهجوم على المنشآت النفطية في السعودية.

وأضاف ترامب أن لديه "خيارات عديدة" في الرد على الهجمات.

وأُعلن عن إرسال وفد خبراء من الأمم المتحدة إلى السعودية للتحقيق في الهجمات التي وقعت السبت الماضي.

وجاءت تصريحات ترامب بعدما عرضت السعودية ما قالت إنها إدلة على مسؤولية إيران عن الهجمات على منشأتي النفط التابعتين لشركة آرامكو.

ورغم تأكيد مسؤولين كبار في إدارة ترامب مسؤولية إيران عن الهجمات، لم يقطع الرئيس الأمريكي بذلك بشكل واضح.

وكان وزير الخارجية الإمريكي مايك بومبيو قد وصف الهجمات بأنها "عمل حربي"، مجددا اتهامه لإيران بتنفيذها.

وردا على سؤال في مؤتمر صحفي عن احتمال شن هجوم أمريكي على إيران، قال ترامب "هناك خيارات عديدة. هناك الخيار النهائي. وهناك خيارات كثيرة أقل من ذلك".

وأوضح الرئيس الأمريكي أن "الخيار النهائي" يعني "الحرب".

كان ترامب قد أعلن فرض عقوبات جديدة على إيران. وقال إن تفاصيل هذه العقوبات سوف تُعلن خلال الـ 48 ساعة المقبلة.

وعرضت السعودية بقايا لطائرات مسيرة وصواريخ قالت إنها استخدمت في الهجمات على منشآتها النفطية، كدليل "لا يمكن إنكاره" على العدوان الإيراني.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع، العقيد تركي المالكي، إنه تم استخدام طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز "دلتا-وينغ" في الهجوم على المنشآت التابعة لشركة أرامكو في شرقي السعودية.

وعُرض مقطع يظهر أن الطائرات المسيرة التي هاجمت معملي أرامكو كانت تحلق من الشمال للجنوب بالإضافة إلى صواريخ كروز.

وقال المالكي في مؤتمر صحفي عُقد في العاصمة الرياض، "شُن الهجوم من الشمال برعاية إيرانية من دون أدنى شك"، وهو ما تنكره طهران.

وأعلن أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إرسال خبراء من المنظمة إلى السعودية للتحقيق في الهجمات على منشأتي النفط.

وحذر المسؤول الدولي من عواقب "مدمرة" في حالة تصعيد الأزمة في المنطقة.

وحسب غوتيريش، فإن التحقيق الأممي يأتي تنفيذا لقرار مجلس الأمن الذي أقر الاتفاق النووي عام 2015 بين إيران والدول الكبرى.

وكان سفير المملكة العربية السعودية الجديد لدى بريطانيا، الأمير خالد بن بندر آل سعود، قد قال إن المملكة سيكون لها رد على من يقف وراء الهجوم على منشآت بلاده النفطية.

وقال الأمير خالد في حديث لـ بي بي سي معلقا على الهجمات "من المؤكد تقريبا أنها مدعومة من إيران. ونحن نحاول عدم الرد بسرعة كبيرة لأن آخر ما نحتاج إليه هو مزيد من الصراع في المنطقة".

وأضاف أن المصنع الذي استُهدف "يكرر كميات من النفط أكبر مما تنتجه المنطقة بأسرها تقريباً. لذلك، هذه ضربة للعالم و الاقتصاد العالمي، وليس للمملكة العربية السعودية وحدها".

وقال ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان إن الهجوم الذي وقع على منشأتي شركة آرامكو يوم السبت يشكل "اختبارًا حقيقيًا" لاستعداد العالم لمواجهة الأعمال التي تهدد الاستقرار الدولي.

جاء حديث محمد بن سلمان قبيل مؤتمر أعلنت عنه وزارة الدفاع السعودية وقالت إنها ستقدم فيه أدلة على تورط إيران في هجمات 14 سبتمبر/ أيلول على منشآت شركة أرامكو، وهو ما تنفيه إيران.

وتشير تقارير إلى أن السعودية تتطلع إلى حشد المجتمع الدولي في أعقاب الهجوم على منشآتها النفطية. وتسعى لأن يرد العالم عليه.

واتهمت وزارة الخارجية الأمريكية إيران بأنها مسؤولة على الهجمات وأنها مصدر الطائرات بدون طيار المستخدمة فيها.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن إيران نفذت ضربات جوية بطائرات بدون طيار استهدفت منشأتين رئيسيتين للنفط تابعتين لشركة أرامكو السعودية المملوكة للدولة.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن رئيسها بوريس جونسون بحث مع الرئيس الأمريكي ضرورة وجود "رد دبلوماسي موحد" على الهجمات على المنشآت النفطية السعودية.

من جهتها، رفضت إيران الاتهامات الأمريكية واعتبرتها "إلهاء" عن الحقائق في الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة إيسنا الإخبارية عن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قوله "يجب على الولايات المتحدة أن تسعى لإلقاء نظرة على الواقع الحقيقي للمنطقة، بدلا من صرف الأنظار إلى أشياء آخري، نحن نشعر أنها تحاول نسيان الحقائق بطريقة أو بأخرى".

وذكرت وكالة الانباء الايرانية الرسمية ايرنا أن الحكومة الإيرانية سلمت مذكرة رسمية يوم الاثنين إلى الولايات المتحدة عبر السفارة السويسرية، التي تمثل المصالح الأمريكية في طهران، "تؤكد فيها أن إيران لم يكن لها أي دور في الهجوم على منشأتي آرامكو".

وجاء في المذكرة، "تنكر إيران وتدين مزاعم" الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو بأنها كانت وراء الهجمات.

وقالت الوكالة إن المذكرة "أكدت أيضا على أنه في حالة اتخاذ أي إجراء ضد إيران، فإن هذا الإجراء سيواجه برد فوري من إيران ولن يقتصر نطاقه على مجرد تهديد".

وجاء في رد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، على الاتهامات الأمريكية، الذي أوردته وكالة مهر للأنباء: "السياسة الاستراتيجية لإيران هي تخفيف التوترات وتجنب أي اشتباكات وحل الأزمات الإقليمية من خلال المحادثات".

وأضاف "نحن على استعداد تام للتصدي لأي تحركات تهاجم بلدنا أو مصالح الجمهورية الإسلامية وسنرد على أي أذى محتمل بطريقة حاسمة وشاملة ستكون مفاجأة كبيرة للمعتدين."

وأوضح شمخاني أن حركة أنصار الله الحوثية اليمنية، التي أعلنت مسؤوليتها عن هجمات أرامكو، كانت تعمل ضمن "حقوقها القانونية" من خلال إعطاء "رد فعل طبيعي" لأكثر من أربع سنوات من القصف من قبل التحالف الذي تقوده السعودية.

ونفى شمخاني المزاعم القائلة إن إيران توفر أسلحة للحوثيين، قائلاً إن "أسلحة الجيش اليمني صُممت وصُنعت بأيد يمنية".

وأدت الهجمات التي استهدفت منشأتي ابقيق العملاق للطاقة في أرامكو وحقل خريص النفطي إلى خفض إنتاج المملكة من النفط إلى النصف.
 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
عـاجـل: رويترز: بومبيو يقول إن بلاده تريد حلا سلميا ولكنها لا تزال تسعى لبناء تحالف


*************************************************
أحدث تطورات هجوم أرامكو.. لائحة أهداف وعقوبات جديدة

لا تزال الهجمات التي استهدفت منشآت النفط السعودية تكتسب زخما سياسيا كبيرا على الصعيدين الإقليمي والدولي، وسط المخاوف من أن تؤدي إلى حرب جديدة في منطقة الخليج.

وفيما يأتي قائمة بأحدث التطورات:

خامنئي وافق على الهجوم
نقلت شبكة "سي بي إس نيوز" عن مسؤولين أميركين قولهم إن لديهم معلومات تؤكد أن المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي، وافق على الهجوم على منشأتي نفط تابعتين لشركة أرامكو السعودية.

وذكرت الشبكة أنّ خامنئي وافق على الهجوم شرط أن يتم تنفيذه بشكل يبعد الشبهات عن أي تورط إيراني.

يشار إلى أن جماعة الحوثي اليمنية تبنت الهجوم، ولكن واشنطن والرياض قالتا إن الطائرات المسيرة انطلقت من إيران.

لائحة أهداف
وبحسب صحيفة نيويورك تايمز، فإن خطط الرد العسكري الأميركية تشمل لائحة من الأهداف في إيران، بينها منشأة عبدان وواحدة من أكبر محطات تكرير النفط وجزيرة "خرج" التي تضم أكبر منشأة نفطية في البلاد.

كما أن اللائحة تشمل المواقع التي قد تكون انطلقت منها الصواريخ نحو السعودية، وقواعد أخرى للحرس الثوري في جنوب غرب إيران.

وقالت الصحيفة "أي ضربة ضد إيران ستتم على الأرجح عبر رشقات من صواريخ كروز تنطلق من سفن البحرية. وفي حال ردت إيران على الضربة الأولى فستقوم طائرات بضربة ثانية".

عقوبات جديدة
أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن لديه "خيارات عديدة" للرد على إيران، معلنا عن عقوبات جديدة "خلال 48 ساعة".

وتضاف هذه العقوبات إلى إجراءات عقابية غير مسبوقة فرضتها واشنطن على طهران، إثر انسحاب ترامب في مايو/أيار 2018 من الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الإيراني.

وقال ترامب للصحفيين في لوس أنجلوس "هناك الكثير من الخيارات، هناك الخيار النهائي وهناك خيارات أقل من ذلك بكثير، وسوف نرى"، وأضاف "أقول إن الخيار النهائي يعني الحرب".

من جانبه، وصف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف القرار الأميركي بفرض عقوبات إضافية على إيران بأنه تصعيد للحرب الاقتصادية على مواطنيه، وقال إن القرار إرهاب اقتصادي غير قانوني وغير إنساني.

وتحدث ظريف عن احتمال استدراج الرئيس الأميركي دونالد ترامب ليشن حربا على إيران.

إلى الإمارات
غادر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو السعودية متجها إلى الإمارات، بعد أن التقى في جدة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وبحث معه الحاجة "لأن يتكاتف المجتمع الدولي لمجابهة التهديد المتواصل للنظام الإيراني".

واتفق بومبيو وبن سلمان على ضرورة محاسبة النظام الإيراني على عدوانه المتواصل وسلوكه المتهور والمثير للتهديدات، بحسب البيان.

وقال وزير الخارجية الأميركي على تويتر إن الولايات المتحدة تقف مع السعودية وتؤيد حقها في الدفاع عن نفسها، وأكد بومبيو أنه لن يتم التسامح مع ما وصفه بسلوك النظام الإيراني المثير للتهديدات.

وختم بومبيو مباحثاته مع بن سلمان بعد ساعات من عرض السعودية لما قالت إنها أدلة تؤكد قيام إيران بالهجوم على المنشآت النفطية.

وفي سياق متصل، أعلنت الإمارات انضمامها إلى التحالف الدولي لأمن الملاحة، بعد يوم من اتخاذ السعودية خطوة مماثلة.

إيران ترفض وتستعرض قوتها
من جانبه، قال مستشار الرئيس الإيراني إن الأدلة التي عرضتها وزارة الدفاع السعودية فضيحة إعلامية وسياسية، وقال إنها أثبتت أنها لا تمتلك أي معلومة، ولا تعرف ماذا تريد.

وأضاف أن الرياض لم تجب عن السؤال الأهم، وهو: لماذا لم تكشف الرادارات الهجوم قبل حدوثه؟

وفي الوقت ذاته، أعلنت إيران أنها ستنظم عرضها العسكري السنوي في 22 من الشهر الجاري في المياه الخليجية.

فرنسا على الخط
اعتبر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن رواية الحوثيين بشأن مهاجمة منشأتي نفط سعوديتين تابعتين لشركة أرامكو، أمر غير قابل للتصديق.

وأعلن متحدث باسم الجيش الفرنسي أن باريس أرسلت سبعة خبراء إلى السعودية للتحقيق في هجمات أرامكو.

وكانت جماعة الحوثي تبنت الهجمات التي استهدفت منشآت نفطية سعودية السبت الماضي، لكن واشنطن والرياض قالتا إن الهجمات مصدرها إيران.


************************************************

هل قصفت طائرات سعودية مواقع إيرانية داخل سوريا؟

نقلت وسائل إعلام سعودية عن مصادر، قولها إن السعودية شاركت في قصف مواقع إيرانية في البوكمال السورية، في رسالة تحذيرية بعد "هجوم أرامكو"، لكن مصادر سعودية نفت تنفيذ تلك الغارات.

وقال موقع "إنديبندنت عربية" إن مصدرا غربيا رفض الكشف عن هويته، كشف أن مقاتلات تابعة لسلاح الجوي السعودي شاركت في استهداف مواقع مجموعات إيرانية في منطقة البوكمال السورية الحدودية مع العراق، مشيرا إلى أن مشاركة طائرات سعودية في ضرب تجمعات إيرانية في المنطقة التي تهيمن عليها إيران، على الحدود بين العراق وسوريا "تأتي ضمن نشاط التحالف الدولي للحرب على الإرهاب، والذي يعمل في الآونة الأخيرة ليس فقط على استهداف (داعش) وما تبقى منه، وإنما أيضا على استهداف الجماعات المصنفة إرهابية"، وفق تعبيره.

وأوضح المصدر الغربي، أن المشاركة السعودية "رسالة تحذيرية بعد الهجمات على منشآت نفطية حيوية في منطقة بقيق وهجرة خريص السعوديتين"، والتي اتهمت طهران بالمسؤولية عنها.

من جهة أخرى، نفت مصادر سعودية للموقع عينه هذه المعلومات، مؤكدة أنها غير صحيحة من دون تقديم المزيد من التفاصيل.

وبينما أفادت معلومات بأن طائرات مجهولة الهوية شنت مساء الأربعاء، غارات عدة على مدينة البوكمال في ريف دير الزور الشرقي، نفى مصدر أمني عراقي لـ RT اليوم الخميس، تعرض منطقة البوكمال لقصف جوي خلال اليومين الماضيين، وقال إن منطقة البوكمال لم تشهد أي عمليات قصف خلال اليومين الماضيين، ولم يكن هناك أي توتر أمني فيها، رغم ما حدث في السعودية وانتشار معلومات عن قيام طيران سعودي بقصف مواقع تابعة لفصائل موالية لإيران".


************************************************

وزير الخارجية الإيراني يحذر من أن أي ضربة عسكرية ضد بلاده ستؤدي إلى "حرب شاملة"

حذر وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، اليوم الخميس، من أن أي ضربة عسكرية أمريكية أو سعودية ضد إيران ستفضي إلى "حرب شاملة".

ونقلت شبكة سي إن إن الأمريكية عن ظريف القول: "بكل حزم أقول إننا لا نرغب في شنّ حرب؛ لا نرغب في الدخول في مواجهة عسكرية ... لكننا لن نتردد في الدفاع عن أرضنا".

وبسؤاله عما يمكن أن تسفر عنه ضربة عسكرية أمريكية أو سعودية ضد إيران، قال ظريف: "حرب شاملة".

وتبحث الولايات المتحدة مع السعودية وحلفاء آخرين من الخليج الردود الممكنة على هجوم استهدف منشآت نفطية سعودية يوم السبت الماضي ويوجهون فيه اللوم باللائمة على إيران، وهو الهجوم الذي وصفه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بأنه عمل حربي ضد المملكة.

وكان ظريف حذر في وقت سابق على تويتر من أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وولي العهد السعودي محمد بن سلمان يخدعان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ويدفعانه إلى حرب ضد إيران.

والتزم ترامب مسار الحذر يوم الأربعاء، قائلا إن ثمة خيارات عديدة غير الحرب مع إيران التي تنكر الضلوع في هجمات 14 سبتمبر والتي أسفرت في بدايتها عن خفض إنتاج النفط السعودي إلى النصف.

وأمر ترامب بزيادة العقوبات على طهران.

واتهم ظريف في تغريدة يوم الخميس بومبيو بمحاولة تأخير إصدار تأشيرات دخول الوفد الإيراني لحضور جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة والمزمعة في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وقال ظريف: "وزير الخارجية الأمريكي يراوغ في تنفيذ الالتزام الأمريكي بإصدار تأشيرات دخول لوفد الأمم المتحدة".

وقال ترامب إنه لا يتطلع إلى مقابلة الرئيس الإيراني حسن روحاني على هامش انعقاد جلسة الأمم المتحدة في نيويورك.

وكان بومبيو قال في وقت سابق إن الولايات المتحدة تؤيد "حق السعودية في الدفاع عن نفسها"، وذلك عقب اجتماع مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وشدد بومبيو في تغريدة على تويتر يوم الخميس، "لا تسامُح" مع سلوك إيران في المنطقة.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية في تقرير منفصل عن الاجتماع أن بومبيو أدان الهجمات الأخيرة على منشآت نفطية تابعة لشركة أرامكو في بقيق وخريص، وأيد دعوة السعودية لمشاركة خبراء دوليين في التحقيقات الجارية حول الهجمات.

ومن جانبه أكد ولي العهد السعودي خلال الاجتماع مع بومبيو أن الهجمات تهدف إلى زعزعة الأمن في المنطقة وإلحاق الضرر بإمدادات الطاقة العالمية واقتصادها.

وكشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الحرب هي "الخيار الأخير" في التعامل مع إيران بعد اتهامها بالهجوم على المنشآت النفطية في السعودية.

وأضاف ترامب أن لديه "خيارات عديدة" في الرد على الهجمات.

وأُعلن عن إرسال وفد خبراء من الأمم المتحدة إلى السعودية للتحقيق في الهجمات التي وقعت السبت الماضي.

وجاءت تصريحات ترامب بعدما عرضت السعودية ما قالت إنها إدلة على مسؤولية إيران عن الهجمات على منشأتي النفط التابعتين لشركة آرامكو.

ورغم تأكيد مسؤولين كبار في إدارة ترامب مسؤولية إيران عن الهجمات، لم يقطع الرئيس الأمريكي بذلك بشكل واضح.

وردا على سؤال في مؤتمر صحفي عن احتمال شن هجوم أمريكي على إيران، قال ترامب "هناك خيارات عديدة. هناك الخيار النهائي. وهناك خيارات كثيرة أقل من ذلك".

وأوضح الرئيس الأمريكي أن "الخيار النهائي" يعني "الحرب".

كان ترامب قد أعلن فرض عقوبات جديدة على إيران. وقال إن تفاصيل هذه العقوبات سوف تُعلن خلال الـ 48 ساعة المقبلة.

وعرضت السعودية بقايا لطائرات مسيرة وصواريخ قالت إنها استخدمت في الهجمات على منشآتها النفطية، كدليل "لا يمكن إنكاره" على العدوان الإيراني.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع، العقيد تركي المالكي، إنه تم استخدام طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز "دلتا-وينغ" في الهجوم على المنشآت التابعة لشركة أرامكو في شرقي السعودية.

وعُرض مقطع يظهر أن الطائرات المسيرة التي هاجمت معملي أرامكو كانت تحلق من الشمال للجنوب بالإضافة إلى صواريخ كروز.

وقال المالكي في مؤتمر صحفي عُقد في العاصمة الرياض، "شُن الهجوم من الشمال برعاية إيرانية من دون أدنى شك"، وهو ما تنكره طهران.

وأعلن أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إرسال خبراء من المنظمة إلى السعودية للتحقيق في الهجمات على منشأتي النفط.

وحذر المسؤول الدولي من عواقب "مدمرة" في حالة تصعيد الأزمة في المنطقة.

وحسب غوتيريش، فإن التحقيق الأممي يأتي تنفيذا لقرار مجلس الأمن الذي أقر الاتفاق النووي عام 2015 بين إيران والدول الكبرى.

وكان سفير المملكة العربية السعودية الجديد لدى بريطانيا، الأمير خالد بن بندر آل سعود، قد قال إن المملكة سيكون لها رد على من يقف وراء الهجوم على منشآت بلاده النفطية.

وقال الأمير خالد في حديث لـ بي بي سي معلقا على الهجمات "من المؤكد تقريبا أنها مدعومة من إيران. ونحن نحاول عدم الرد بسرعة كبيرة لأن آخر ما نحتاج إليه هو مزيد من الصراع في المنطقة".

وأضاف أن المصنع الذي استُهدف "يكرر كميات من النفط أكبر مما تنتجه المنطقة بأسرها تقريباً. لذلك، هذه ضربة للعالم و الاقتصاد العالمي، وليس للمملكة العربية السعودية وحدها".

وقال ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان إن الهجوم الذي وقع على منشأتي شركة آرامكو يوم السبت يشكل "اختبارًا حقيقيًا" لاستعداد العالم لمواجهة الأعمال التي تهدد الاستقرار الدولي.

جاء حديث محمد بن سلمان قبيل مؤتمر أعلنت عنه وزارة الدفاع السعودية وقالت إنها ستقدم فيه أدلة على تورط إيران في هجمات 14 سبتمبر/ أيلول على منشآت شركة أرامكو، وهو ما تنفيه إيران.

وتشير تقارير إلى أن السعودية تتطلع إلى حشد المجتمع الدولي في أعقاب الهجوم على منشآتها النفطية. وتسعى لأن يرد العالم عليه.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن إيران نفذت ضربات جوية بطائرات بدون طيار استهدفت منشأتين رئيسيتين للنفط تابعتين لشركة أرامكو السعودية المملوكة للدولة.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن رئيسها بوريس جونسون بحث مع الرئيس الأمريكي ضرورة وجود "رد دبلوماسي موحد" على الهجمات على المنشآت النفطية السعودية.

من جهتها، رفضت إيران الاتهامات الأمريكية واعتبرتها "إلهاء" عن الحقائق في الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة إيسنا الإخبارية عن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قوله "يجب على الولايات المتحدة أن تسعى لإلقاء نظرة على الواقع الحقيقي للمنطقة، بدلا من صرف الأنظار إلى أشياء آخري، نحن نشعر أنها تحاول نسيان الحقائق بطريقة أو بأخرى".

وذكرت وكالة الانباء الايرانية الرسمية ايرنا أن الحكومة الإيرانية سلمت مذكرة رسمية يوم الاثنين إلى الولايات المتحدة عبر السفارة السويسرية، التي تمثل المصالح الأمريكية في طهران، "تؤكد فيها أن إيران لم يكن لها أي دور في الهجوم على منشأتي آرامكو".

وجاء في المذكرة، "تنكر إيران وتدين مزاعم" الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو بأنها كانت وراء الهجمات.

وقالت الوكالة إن المذكرة "أكدت أيضا على أنه في حالة اتخاذ أي إجراء ضد إيران، فإن هذا الإجراء سيواجه برد فوري من إيران ولن يقتصر نطاقه على مجرد تهديد".

وجاء في رد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، على الاتهامات الأمريكية، الذي أوردته وكالة مهر للأنباء: "السياسة الاستراتيجية لإيران هي تخفيف التوترات وتجنب أي اشتباكات وحل الأزمات الإقليمية من خلال المحادثات".

وأضاف "نحن على استعداد تام للتصدي لأي تحركات تهاجم بلدنا أو مصالح الجمهورية الإسلامية وسنرد على أي أذى محتمل بطريقة حاسمة وشاملة ستكون مفاجأة كبيرة للمعتدين."

وأوضح شمخاني أن حركة أنصار الله الحوثية اليمنية، التي أعلنت مسؤوليتها عن هجمات أرامكو، كانت تعمل ضمن "حقوقها القانونية" من خلال إعطاء "رد فعل طبيعي" لأكثر من أربع سنوات من القصف من قبل التحالف الذي تقوده السعودية.

ونفى شمخاني المزاعم القائلة إن إيران توفر أسلحة للحوثيين، قائلاً إن "أسلحة الجيش اليمني صُممت وصُنعت بأيد يمنية".

وأدت الهجمات التي استهدفت منشأتي ابقيق العملاق للطاقة في أرامكو وحقل خريص النفطي إلى خفض إنتاج المملكة من النفط إلى النصف.


************************************************

سيناتور مقرب لترامب: هجوم أرامكو عمل عسكري يستدعي ردًّا حاسمًا

وصف السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام المقرب من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الهجمات الأخيرة التي استهدفت منشآت نفطية سعودية بـ"العمل العسكري"، مؤكدا أنها تستدعي ردا حاسما.
وبينما دعا مشرعون أميركيون، الثلاثاء، إلى توخي الحذر في الرد، قال غراهام في بيان بعد لقاء لأعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين مع نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، إن الهجوم "هو حرفيا عمل عسكري".
وأشار إلى أنه "من الواضح" أن مثل هذا الهجوم المعقد بطائرات مسيرة أطلقت صواريخ على حقل نفطي سعودي، إضافة الى أكبر منشأة لتكرير النفط في العالم لا يمكن أن ينفذ إلا بتوجيه ومشاركة "النظام الشرير في إيران".
وأكد غراهام أن "الهدف يجب أن يكون إعادة الردع الذي فقدناه في مواجهة العدوان الإيراني".
وغراهام الذي يعد من الصقور في الكونغرس، أشار إلى أن "رد الفعل المدروس" لترامب على إسقاط طائرة أميركية مسيرة في يونيو "اعتبره النظام الإيراني بشكل واضح دليل ضعف".
ورد الرئيس الأميركي في تغريدة مساء الثلاثاء، وكتب: "لا يا غراهام، إنها إشارة قوة لا يفهمها بعض الأشخاص بكل بساطة".

وكان غراهام دعا منذ عطلة نهاية الأسبوع إلى التفكير في "مهاجمة مصاف إيرانية" في خطوة "ستنهي النظام" الإيراني على حد قوله.

وقال أعضاء جمهوريون آخرون من بينهم ماركو روبيو ورون جونسون، إنهم لا يشكون إطلاقا في أن إيران مسؤولة عن الهجوم في السعودية، لكنهم شددوا على ضرورة التزام الحذر في اختيار الرد الأميركي.

وحذر جيم ريش الرئيس الجمهوري للجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ من شن هجوم عسكري سريع في رد على طهران.

وقال: "لسنا في أي مكان قريبين من هذه النقطة، ما زلنا في مرحلة التحليل"، مضيفا أنه شجع المشرعين على دراسة الأدلة السرية المتعلقة بالهجوم.

 

بن عيسى

عضو
إنضم
30 مارس 2016
المشاركات
1,501
مستوى التفاعل
5,073
النقاط
122
الجبير: السعودية ستعتبر الهجوم على منشأتي النفط عملا حربيا إن كان انطلق من إيران


قال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير لمحطة سي.أن.أن، إنه إذا كشف التحقيق أن الهجوم الذي استهدف منشأتي نفط سعوديتين في الأسبوع الماضي انطلق من أراض إيرانية فسوف تعتبر المملكة ذلك عملا حربيا، لكن الرياض تسعى في الوقت الراهن لحل سلمي.
وأضاف الجبير في وقت متأخر أمس السبت، "نُحمّل إيران المسؤولية لأنها صنعت وسلمت الصواريخ والطائرات المسيرة التي استهدفت السعودية".
وأفاد "لكن شن هجوم من أراضيكم، إن كان ذلك ما حدث، ينقلنا إلى وضع مختلف.. سيعتبر هذا عملا حربيا".
وكان الجبير قال للصحفيين في وقت سابق، إن الرياض تنتظر نتائج تحقيق دعت محققين دوليين للمشاركة فيه بشأن الهجوم الذي وقع في 14 سبتمبر/أيلول وتسبب في بداية الأمر في انخفاض إنتاج المملكة النفطي إلى النصف وكان أكبر هجوم على الإطلاق يستهدف منشآت نفطية، في أكبر بلد مصدر للنفط على مستوى العالم.
ورفضت السعودية إعلان حركة الحوثي المتحالفة مع إيران في اليمن مسؤوليتها عن الهجوم. وتتهم واشنطن إيران بالمسؤولية بينما تنفي طهران أي دور لها في الأمر.
وقال الجبير متحدثا عن طهران، "إذا واصلوا هذا المسار فإنهم يخاطرون باحتمال القيام بعمل عسكري".
وأضاف "لكن لا أحد يريد الحرب. الجميع يريدون حل ذلك سلميا ويتعين أن يكون الهدف هو القضاء على سياسات إيران العدوانية".
ووصفت السعودية الهجوم على منشأتي بقيق وخريص بأنه اختبار للإرادة الدولية في الحفاظ على النظام العالمي، وقالت إنها تتطلع لبناء جبهة موحدة في الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.
وقال الجبير "التساهل مع إيران لا يجدي. ومحاولة إنشاء نظام مالي مواز هو تساهل، ومحاولة منحهم خطا ائتمانيا هو تساهل. هذا يقوي شوكتهم".
وأضاف "يتعين على الإيرانيين أن يعلموا أنه ستكون هناك عواقب لأفعالهم".​